القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار [LastPost]

آخر التطورات في درعا وتسليم السلاح للنظام السوري .

بعد فشل الموافضات لعدة مرات ، وبعد إتباع النظام السوري وحليفه الروسي سياسة الارض المحروقة يوم أمس الأحد 5 سبتمبر حيث تم استهداف أحياء درعا المحاصرة بعدة هجمات صاروخية ، 

اليوم صباحاً توافد عدد من الأهالي إلى مركز حي الأربعين بدرعا البلد لإجراء تسويات مع النظام وتسليم السلاح تنفيذاً للاتفاق مع الجانب الروسي واللجنة الأمنية التابعة للنظام.

 

وبحسب المصادر التي وردت فإنه سيتم تسوية أوضاع المطلوبين للنظام.
وتسليم جميع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة.
نشر 9 حواجز للنظام للتفتيش على الهويات والتأكد من عدم وجود غرباء عن الحي داخله.
التفتيش على مستودعات الأسلحة وأماكنها.
يلي ذلك انسحاب قوات النظام والميليشيات المساندة له وفك للطوق المحاصر لأحياء درعا البلد.
وتم ضمن الاتفاق المذكور إجراء تسوية أوضاع 200 شخص حتى عصر اليوم من أبناء أهالي درعا من مدنيين وعسكريين، وتسليم ما يقارب 80 قطعة من السلاح الخفيف والمتوسط من قواذف "آر بي جي" وبنادق ومذخر "5'14" وفوراغ صواريخ "لاو"، علماً أنَّ إجراءات التسوية مستمرة.



وقال مصدر خاص  إنَّ أعداداً كبيرة من الأهالي تجمعوا أيضاً في المركز للمطالبة بالعوائل التي احتجزت في وقتٍ سابقٍ من الشهر الماضي في الأمن العسكري بأمر من عضو اللجنة الأمنية التابعة للنظام لؤي العلي.

تعليقات